ضعف الانتصاب و سرعة القذف، أهم علامات الضعف الجنسي عند الرجل المتزوج

على الرغم من حساسية الحديث حول هذا الموضوع – خصوصًا في مجتمعاتنا الشرقية – إلّا أنه ينبغي معرفة أن العلاقة الزوجية لها الكثير من الفوائد الصحية أبرزها خفض ضغط الدم، وتقوية المناعة، وتحسين صحة القلب، وتعزيز العلاقة العاطفية بين الزوجين.

تشير بعض العلامات – عند تكرارها – إلى وجود ضعف جنسي لدى الرجل المتزوج ما يستدعي استشارة الطبيب والسعي في علاجها قبل فوات الأوان، فما هي أهم علامات الضعف الجنسي عند الرجل المتزوج؟ وما هي أسبابها؟

علامات الضعف الجنسي عند الرجل المتزوج

يعتبر الضعف الجنسي من المشاكل الشائعة جدًا، وأشارت الكثير من الأبحاث التي تم إجراؤها حول هذا الموضوع أن الضعف الجنسي عند الرجل يتمثل في ثلاث نقاط أساسية هم: انخفاض الرغبة الجنسية وضعف الانتصاب و سرعة القذف، وقد ترتبط تلك العلامات ببعضها البعض، وسنتناول كل واحدة منها على حدة بشكل مفصّل.

العلامة الأولى: انخفاض الرغبة الجنسية لدى الرجل

تنخفض رغبة الرجال الجنسية طبيعيًا مع التقدم في العمر إلّا أن انخفاض أو انعدام الرغبة الجنسية قد يُشير إلى وجود مشكلة ما، ترجع أسباب انخفاض الرغبة الجنسية إلى:

  • سرعة القذف أو تأخره.
  • ضعف الانتصاب.
  • الجفاف المهبلي.
  • الشعور بالألم عن ممارسة الجماع.
  • عدم القدرة على الوصول للنشوة الجنسية.

العلامة الثانية: ضعف الانتصاب

ضعف الانتصاب هو عدم القدرة على الحصول على الانتصاب الكامل والحفاظ عليه أثناء العلاقة الزوجية، وهو مشكلة منتشرة بإمكانها إصابة الرجل في أي عمر، ويزداد معدل الإصابة به بين من تخطوا الأربعين، وضعف الانتصاب يُعتبر من علامات الضعف الجنسي عند تكراره.

هناك الكثير من العوامل المسببة لضعف الانتصاب والمؤثرة على الأوعية الدموية أو الأعصاب أو الغدد، وتتنوع تلك العوامل بين ما هو عضوي ونفسي، و سنذكرها في فقرة لاحقة.

العلامة الثالثة: سرعة القذف

سرعة القذف – مثل العلامتين السابقتين – من المشكلات الشائعة للضعف الجنسي التي تسبب حرجًا للرجل وعدم الحصول على المتعة الكافية أثناء الجماع، وتقريبًا يشكو رجل من كل ثلاثة رجال من تلك المشكلة، ويتم تشخيص سرعة القذف عندما:
يقذف الرجل بعد أقل من دقيقة.
لا يستطيع تأجيل القذف في مرات عديدة.
يشعر بالإحباط وفقدان الرغبة الجنسية.

يُنصح بزيارة دكتور علاج سرعة القذف إذا تكررت مشكلة سرعة القذف في معظم العلاقات الزوجية؛ فقد يرجع ذلك للعديد من الأسباب مثل التهابات البروستاتا، وعدم التثقيف الجنسي السليم قبل الزواج.

الأن وبعد أن تعرفنا علي علامات الضعف الجنسي عند الرجل المتزوج دعنا نوضح أسباب الضعف الجنسي

أسباب عامة للإصابة بالضعف الجنسي

بالإضافة إلى الأسباب التي تم سردها سابقًا مثل سرعة القذف وضعف الانتصاب وانخفاض الرغبة الجنسية، هناك العديد من الأسباب العامة المتمثلة في:

  1. انخفاض مستوى هرمون الذكورة “التستوستيرون” ويرجع ذلك إلى الكثير من الأسباب مثل اضطرابات النوم أو حالات مرضية أو بعض الأدوية.
  2. الأمراض المزمنة مثل الفشل الكبدي أو الكلوي.
  3. اضطرابات القلق أو التوتر أو الاكتئاب.
  4. توتر العلاقة بين الزوجين، أو انخفاض الانجذاب وضعف التواصل بينهما.
  5. مرض تصلب الشرايين وانسدادها.
  6. مرض اعوجاج القضيب والمعروف بمرض بيروني وهو أحد أسباب ضعف الانتصاب الشائعة.
  7. مرض التصلب المتعدد.
  8. إصابات العضو الذكري أو العمود الفقري أو الحوض أو المثانة.
  9. أمراض عضوية مثل الضغط والسكري وأمراض القلب وتصلب الشرايين وخلل في إفراز هرمونات الغدة الدرقية.
  10. الخضوع لجراحات سابقة.
  11. السمنة المفرطة.
  12. التدخين وشرب الكحوليات.
  13. ضعف الثقة بالنفس واهتزاز الصورة الذاتية.
  14. عدم ممارسة التمارين الرياضية أو الإفراط في ممارستها.

كيف يتم تشخيص الضعف الجنسي؟

كما وضحنا لك، تكرار ظهور أي علامة من العلامات السابقة في العلاقات الحميمية بين الأزواج يشير إلى معاناة الرجل من الضعف الجنسي، وينصح الدكتور أحمد مطاوع – دكتوراه طب وجراحة أمراض الذكورة والتناسلية وعلاج العقم – بضرورة زيارة طبيب امراض الذكورة المتخصص لمعرفة أسباب المشكلة وتحديد أفضل طرق علاجها، كما يُنصح باصطحاب الزوجة أثناء الاستشارة لرؤية المشكلة من عدة زوايا.

يبدأ تشخيص الضعف الجنسي وسرعة القذف بالكشف الأولي وإجراء جلسة نقاش مع المريض لمعرفة التاريخ المرضي والتاريخ الدوائي له، وسؤاله بعض الأسئلة حول العلاقة مما يساعده على التشخيص السليم، لذلك ينبغي الإجابة عن كل تلك الأسئلة بمُنتهى الشفافية وتجنب الحرج تمامًا، فالطبيب يُشخّص على أُسس علمية.

قد يطلب الطبيب إجراء بعض الفحوصات والتحاليل الهامة لمعرفة مستويات الهرمونات، ومستوى السكر والدهون في الدم، وقياس الضغط، وغيرها.

كيفية علاج الضعف الجنسي

أغلب حالات الضعف الجنسي ترجع إلى وجود مشاكل نفسية مثل التوتر والقلق وضعف الصورة الذاتية، أو نتيجة نمط الحياة الغير صحي، لذلك ستكون هناك بعض الإرشادات للتخلص من العادات الحياتية الخاطئة واحتمالية الخضوع لبعض أنواع العلاج النفسي إلى جانب احتمالية اللجوء إلى متخصصي الاستشارات الزوجية. تتضمن طرق علاج الضعف الجنسي:

  • العلاج الدوائي: يتم وصف أدوية تزيد من مستويات التستوستيرون في الدم، كما يمكن وصف المنشطات الجنسية الشائعة لتقوية الانتصاب، وهناك أدوية أيضًا لتأخير القذف.
  • العلاجات السلوكية: كتلك العلاجات الموصوفة لسرعة القذف وضعف الانتصاب وتتضمن بعض التمارين مثل تمارين كيجل، وتقنيات يوضحها الطبيب لتأخير القذف.
  • الجراحة: ويتم اللجوء لها كحل أخير في حال فشل الأساليب العلاجية الأخرى لعلاج ضعف الانتصاب وتنطوي على تركيب دعامات العضو الذكري وهي دعامات غير مرئية تمامًا حيث يتم زرعها داخل العضو الذكري.

الأن وبعد أن تعرفنا علي علامات الضعف الجنسي عند الرجل المتزوج وطرق علاجها المختلفة ندعوك لحجز موعد كشف مع افضل طبيب ذكورة في مصر دكتور أحمد مطاوع اذا كنت تشتكي من احدي علامات الضعف الجنسي عند الرجل المتزوج.