اعوجاج العضو الذكري أو القضيب هو واحد من أمراض الذكورة المعروفة ومن الحالات المنتشرة بين الرجال، ومع ذلك يعتقد البعض أن علاجه ليس بالأمر الضروري أو يمكن التعايش معه. فمتى يكون علاج اعوجاج القضيب ضروريًا؟ في هذا المقال يوضح الدكتور أحمد مطاوع كل ما يهم الرجال عن علاج اعوجاج العضو الذكري.

أنواع اعوجاج القضيب

يوضح الدكتور أحمد مطاوع أن هناك نوعين من انحناء العضو الذكري وهما:

  1. الاعوجاج الخلقي: يظهر عند البلوغ حيث يلاحظ الشاب انحناء في العضو الذكري إلى أسفل والذي يعتبر أشهرهم أو إلى أعلى أو إلى اليمين أو اليسار.
  2. اعوجاج القضيب المكتسب: يرجع سببه إلى مرض تليف القضيب أو كما يعرف بمرض بيروني أو إلى تعرض القضيب لإصابة قوية.

1- اعوجاج القضيب الخلقي

يشير الدكتور أحمد مطاوع أن ذلك النوع من انحناء القضيب يرجع إلى نمو جزء من القضيب ليكون أطول من الجزء الآخر مما يؤدي إلى حدوث الإنحناء. مثلًا بافتراض أن الانحناء لأسفل؛ فإن ذلك بسبب أن الجزء الأعلى للقضيب أطول من الجزء الأسفل وبالتالي يحدث الانحناء، وقس على ذلك انحناءه في أي اتجاه.

هل يسبب اعوجاج القضيب مشاكل في العلاقة الجنسية؟

يتسائل الكثير من الرجال عما إذا كانت هناك ضرورة لـ علاج انحناء الذكر للأسفل أو لأي اتجاهٍ كان، ويشير الدكتور أحمد مطاوع إلى أن الطبيب يحدد ما إذا كانت الحالة تتطلب علاجًا حسب درجة الانحناء.

في معظم الأحيان إذا كانت درجة اعوجاج القضيب 45 أو أقل فإن ذلك لا يسبب أي مشاكل أثناء العلاقة الزوجية، أمّا إذا كانت درجة الإنحناء تزيد عن 45 وتصل إلى 90 أو أكثر فإن ذلك يسبب مشاكل في الإتصال الجنسي أو يسبب ألمًا للطرف الآخر.

يشير الدكتور أحمد مطاوع أنه إذا كانت زاوية الإعوجاج أكثر من 45 فإن الحل الوحيد لـ علاج انحناء الذكر لليسار أو لأي اتجاه هو عملية جراحية لإصلاحه.

علاج اعوجاج العضو الذكرى الخلقي

تعرف تلك التقنية الجراحية باسم عملية الـ 16 نقطة وهي باختصار صنع غرز تجميلية في الجزء الأطول من القضيب بحيث يستقيم بنفس طول الجزء المقابل له وتستغرق تلك العملية تقريبًا حوالي ساعة ويمكن للمريض العودة للمنزل في نفس اليوم ويمكنه ممارسة العلاقة الزوجية بعد شهر أو 6 أسابيع.

2- اعوجاج القضيب المكتسب

يعتبر مرض بيروني من الأمراض الشائعة التي تسبب اعوجاج القضيب عند الذكور حيث يكون يتراكم النسيج الندبي تحت جلد القضيب، ما يؤثر على انتصابه، ويمكن أن يتراكم ذلك النسيج في أي مكان بطول القضيب. يُسبب هذا الإنحناء يسبب ألمًا شديدًا مع حدوث الانتصاب أو عند ممارسة الجماع.

يوضح الدكتور أحمد مطاوع أن النسيج المتليف في مرض بيروني يمكن أن يرجع سببه إلى إصابة ما أو إلى مرض مناعة ذاتية وهوليس بنسيج السرطاني أي أنه حميد.

هناك نوعين من مرض بيروني وهما تليف القضيب الحاد أو المزمن. التليف الحاد هو التهاب في العضو الذكري ويكون الإنحناء واضحًا ويسوء مع الوقت ويشكو بعض المرضى من الألم حتى من دون حدوث انتصاب، أمّا التليف المزمن فلا يسوء مع الوقت وهو أقل ألمّا ولكنه قد يسبب مشاكل في الانتصاب والعجز الجنسي.

كيفية علاج اعوجاج العضو الذكرى

يوضح الدكتور أحمد مطاوع أن علاج اعوجاج القضيب المكتسب يكون حسب حالة كل مريض حيث أن هناك بعض الحالات التي تتطلب علاج اعوجاج الذكر بدون جراحة، أما الحالات المتقدمة فالخيار الجراحي يعتبر حلّا مثاليًا.

علاج اعوجاج الذكر بدون جراحة

يمكن أن يكون العلاج الغير جراحي باستخدام الكريمات الموضعية أو بالحقن التي تحتوي على مواد فعّالة معينة تعمل على تكسير النسيج المتليف أو تخفف من الشعور بالألم، كما أن هناك تقنيات أخرى، ناقشها مع طبيبك.

علاج اعوجاج العضو الذكرى الجراحي

وهناك العديد من التقنيات الجراحية المستخدمة في علاج الاعوجاج حسب كل حالة ومن تلك التقنيات:

  • التطعيم: حيث يُزيل الطبيب النسيج المتليف ويستبدله بنسيج آخر مأخوذ من الجسم.
  • إصلاح الاعوجاج من خلال إزالة جزء من الغلالة البيضاء المغلفة للنسيج الكهفي في الجزء المقابل للنسيج المتليف مما يعمل على استقامة القضيب.
  • زرع دعامة القضيب للمساعدة على تقوية الانتصاب.

ينصح الدكتور أحمد مطاوع بعدم الشعور بالحرج والتوجه للطبيب فورًا أيًا كان السبب عند ملاحظتك لأي مشاكل في حياتك الجنسية أو في الجهاز الذكري فذلك هو السبيل الأكثر أمانًا للعلاج. اتصل بنا الآن واحجز موعدك.